Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

ماحدث في سبها لن يتكرر ابداً ولدينا قوة رهيبة لن يقف امامها شئ

أخبار عامة التاريخ: فبراير 5, 2014 تعليقات (0)

وصف السيد الناطق باسم وزارة الدفاع المقدم عبد الرزاق الشباهي القوة التي تحركت للجنوب بانها قوة رهيبه وارتال عسكرية عظيمة وهي اكبر من أن يقف أمامها شي وهي مدعاة للفخر وتعطي رسالة للجميع بانه لاخوف على لييبا وعلى ثورة 17 فبراير .
واكد في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم الاتنين 3 فبراير 2014م في المركز الأعلامي برئاسة الاركان العامة، أن استخدام جزئي من هذه القوة مكننا من تحرير قاعدة تمنهنت وقاعدة براك والمواقع الاخرى التي استهدفها اعوان النظام السابق والخارجين على القانون، وابدى اسفه للزج بهؤلاء في معارك خاسرة وفي محرقه خرجوا منها وهم صاغرين، مشيراً الى عودة الحياة الطبيعية في سبها ووصول صناديق الاقتراع على متن طائرة الى مطارها، وان الامور في هذه المدينه تحت السيطرة وبامكان وسائل الاعلام المختلفه الانتقال إلى هناك للوقوف على حقيقة الوضع.
واشاد الشباهي بدور الجيش والثوار في هزيمة ودحر اعوان النظام السابق وقدم الشكر والتحية للطيارين الليبيين الذين تحركو بطائراتهم وهبطوا واقلعوا في ظروف لم يتوفر فيها الحد الأدنى من وسائل الأمان واشار إلى أن هؤلاء الطيارين كانوا يهبطون ويقلعون على اضواء السيارات، لان المهبط غير مصان وهي مجازفات لا يقدر عليها الا الابطال.
كما اشاد الشباهي بشجاعة الثوار وجراتهم واندفاعهم نحو الموت، وكذلك باستبسال ثوار سبها والقوة العسكرية الموجودة بها الذين صمدوا رغم نقص الامدادات، مؤكداً على أن ماحدث في سبها لن يتكرر مرة اخرى لانه تم وضع خطة لتأمين الجنوب وغرفة للعمليات. كما تقدم السيد الناطق بالشكر للقوة العسكرية الموجوده في العجيلات وثوارها على دورهم في تأمين المدينه والسيطرة على الموقف فيها، وهو ماكان مصدر ارتياح للأهالي الذين قدموا شكرهم للدولة وسعدوا ببسط سيطرتها على المدينه. مشيدا بدور الثوار والجيش في مواجهة الخارجين على القانون، داعيا الى الابتعاد على الحساسية بين الثوار والجيش مؤكدا ان لكل منهم دوره في خدمة الوطن والدفاع عنه، وهو دور مقدر ومشكور من وزارة الدفاع واصفاً دروع ليبيا بانهم العمود الفقري في حماية ثورة 17 فبراير واستمرارها لحين قيام مؤسسات الدولة المختلفه.
كما قدم الشكر لوزير الثقافة الذي كان متواجدا في منطقة الاحداث في سبها، وساهم في رفع الروح المعنوية وتنقل بالطيارات في ظروف صعبة.
وحول النصر الكروى الذي حققه فرسان المتوسط في جنوب افريقيا قال الشباهي باسم السيد الوزير اتقدم باحر التهاني لكل الليبيين بانتصار فرسان المتوسط ونيلهم لكأس افريقيا للاعبين المحليين وهذا إنجاز كبير لثورة 17 فبراير والقادم افضل.
وفي نهاية المؤتمر الصحفي اجاب الشباهي على اسئلة عدد من الصحفيين التي تمحورت حول الوضع الامني في ليبيا عامة وفي الجنوب خاصة .,.

المصدر : وزارة الدفاع الليبية

أضف تعليق

تعليقات (0)


إضافة تعليق