Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

واشنطن تدرج جماعة أنصار الشريعة في ليبيا وتونس على قائمة الإرهاب

أخبار عامة التاريخ: يناير 11, 2014 تعليقات (0)

 قررت الولايات المتحدة الجمعة، إدراج جماعة أنصار الشريعة في ليبيا، ضمن لائحتها السوداء “للإرهاب”.

وأعلنت الخارجية الأمريكية في بيان لها، أنها أدرجت في اللائحة نفسها منظمات إسلامية توأم لأنصار الشريعة في درنة شرقي ليبيا وأنصار الشريعة في تونس، متهمة الأخيرة بأنها على صلة بتنظيم القاعدة.

ونقلت وكالة فرانس برس عن الخارجية الأمريكية، إن المجموعتين الليبيتين متورطتان في هجمات إرهابية، استهدفت مدنيين وفي عمليات اغتيال متكررة لعناصر في قوات النظام ولسياسيين في شرق ليبيا، والهجوم على القنصلية الأمريكية في بنغازي في 11 سبتمبر عام 2012، الذي أودى بحياة سفير الأمريكي كريستوفر ستيفنز وثلاثة موظفين آخرين”.

منظمات إرهابية

وجماعتا أنصار الشريعة في بنغازي ودرنة، أصبحتا بمثابة “منظمات إرهابية” وقادتهما بمثابة “إرهابيين دوليين”، يشكلون تهديداً على مصالح الولايات المتحدة في ليبيا.

وعلى غرار الإجراءات التي تتخذ في مثل هذه الحالات، فإن الممتلكات والأصول المحتملة لهذه المجموعات، باتت مجمدة في الولايات المتحدة وحظر أي تعامل أو تبادل معها رسمياً.

من جهة أخرى، تتهم واشنطن مجموعة أنصار الشريعة في تونس، بتنفيذ هجوم على السفارة الأميركية في تونس، وعلى مدرسة أميركية في 14 سبتمبر عام 2012.

وقالت الخارجية الأميركية، إن هذه الجماعة مرتبطة إيديولوجياً بتنظيم القاعدة وفروعه، وخصوصاً القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي، والتي تمثل أكبر تهديد على مصالح الولايات المتحدة في تونس.

وبالنسبة لهجوم بنغازي، فبعد تغيير الروايات مراراً في الأشهر الأخيرة، فقد أكدت الخارجية الاميركية في نهاية ديسمبر، أنها لا تملك أي عنصر يدل على إن النواة الأساسية للقاعدة متورطة فيه، متحدثة مع ذلك عن إن المهاجمين استطاعوا استلهام ايديولوجية القاعدة.

المصدر : قورينا الجديدة

أضف تعليق

تعليقات (0)


إضافة تعليق