Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

الببلاوي: العلاقات الدبلوماسية بين مصر وليبيا مستمرة

أخبار عامة Date: January 31, 2014 Comments (0)

رحب رئيس الوزراء المصري، الدكتور حازم الببلاوي، بزيارة نظيره الليبي علي زيدان، مشدداً على الروابط الراسخة بين الشعبين، وأن مصر خلال السنوات الثلاث الماضية مرت بمرحلة صعبة، والآن تتقدم بخطى ثابتة وهو ما تشهده ليبيا أيضاً.

وأضاف الببلاوي في مؤتمر صحافي بمقر هيئة الاستثمار أن نظيره الليبي، أكد له أن حكومته مصممة على الحرية وحماية أمن المواطن والنظر للأمة العربية وعلاقاتها مع مصر بصفة خاصة.

وقال رئيس الوزراء إن العلاقات الدبلوماسية بين مصر وليبيا مستمرة ولن تنقطع وأن عودة أعضاء السفارة المصرية بليبيا كان لحماية أرواحهم، حيث إن الحادث كان له أبعاد أثرت على الكثير من الأسر المصرية.

وأشار إلى أنه تم التطرق خلال المباحثات حول العلاقات الاقتصادية بين البلدين، موضحاً أنه سيكون هناك مؤتمر يجمع بين المستثمرين المصريين والليبيين مما يعيد إحياء مجلس الأعمال المصري الليبي.

وفيما يتعلق بمنع تهريب الأسلحة على الحدود شدد على أنه أمر يهم الجانب الليبي، وإنه يتم التنسيق في هذا الأمر بين البلدين.

ونفى الببلاوي أن تكون هناك أية علاقة بين الإفراج عن أبوعبيدة الليبي والإفراج عن الدبلوماسيين المصريين.

من جانبه قال علي زيدان، رئيس وزراء ليبيا، إن ليبيا تضمن بذل كافة جهودها لضمان حماية المصريين في بلدهم، مضيفاً: “لا يمكن تقديم الضمانات الكاملة لمنع تكرار ما حدث مع الدبلوماسيين المصريين، ولكننا نعاهد الأخوة المصريين أننا سنبذل كافة جهودنا لضمان حماية المصريين”.

وأشار في مؤتمر صحافي بمقر هيئة الاستثمار إلى أن أبوعبيدة “الليبي والذي كان مقبوضاً عليه في مصر”، رجل على خلق وأن أزمته جاءت بسبب الإقامة الخاصة به، لافتاً إلى أن رئيس الوزراء المصري أكد له أن مصر لا تقبل الابتزاز أو المساومة.

وشدد على أنه لا علاقة بين اختطاف الدبلوماسيين المصريين والإفراج عن أبوعبيدة، وأن ما حدث هو عارض من أعراض الثورة ولابد من التعامل معه بالقضاء.

وأوضح رئيس الوزراء الليبي أنه جاء لمصر للتأكيد على أن اختطاف الدبلوماسيين المصريين لن يؤثر على العلاقات بين الشعبيين، وأن ليبيا حريصة على علاقاتها مع مصر وتحقيق الارتباط العربي.

ولفت إلى أنه تم الاتفاق خلال لقائه بنظيره المصري على ضبط الحدود بين البلدين، قائلاً: “ليبيا الآن بها متفجرات وأسلحة في كل مكان وهو ما يتطلب ضبط الحدود بين البلدين لحماية أمن البلدين.”

وأشار إلى أنه فيما يتعلق بالمحتجزين المصريين في ليبيا فإنه أمر سيتم معالجته بشكل يضمن سلامة الأمن بين البلدين.

 

المصدر : العربية

أضف تعليق

Comments (0)


إضافة تعليق