Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

انطلاق مبادرة الحوار الوطني

أخبار عامة التاريخ: أغسطس 26, 2013 تعليقات (0)

عقد رئيس الحكومة السيد علي زيدان والسادة الدكتور جمعة اعتيقة النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني العام السابق والسيد طارق متري رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ندوة صحفية وذلك يوم الأحد الموافق 25/8/2013 بمقر ديوان رئاسة الحكومة تطرقوا فيه إلى جملة من القضايا المحلية وما يثار حول العديد منها وجاء في الندوة :

السيد رئيس الحكومة  : بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه
ايه المواطنون الكرام ايه المواطنات الكريمات ايها السادة ايها السيدات المحترمين

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته  نلتقي اليوم بحضور السيد الأستاذ جمعة احمد اعتيقة النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني سابقاً وقبل ذلك المحامي المرموق والاديب الرقيق والشاعر الشفاف والمثقف البارز والمناضل الحقيق ويشرفنا معالي الوزير طارق متري ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا نلتقي اليوم لنعلن انطلاق الحوار الوطني الذي شكلت هيئة اعداد لتنظميه ومتابعته بقرار من مجلس الوزراء بعد التشاور مع مختلف قطاعات المجتمع نخبة من هذه القطاعات وليس كلها للاستحالة وبالاستشارات مع بعض أعضاء المؤتمر الوطني وبعلم الرئيس والنائب الثاني وبعض أعضاء المؤتمر الوطني العام تنطلق هذه المبادرة من اجل حوار وطني شامل عام إطاري يتناول كافة الموضوعات الرئيسية المنوطة بالشأن العام اقتصادي او اجتماعي او سياسي وكافة القضايا الملحة التي تواجهنا اليوم، إعادة بناء الدولة وكتابة الدستور وما يطرح في الدستور من أفكار ورؤى وما نواجه من تحديات ومشاكل والمصالحة الوطنية ومشاكل الشتات بمعنى المواطنين الذين طالهم الشتات بسبب تدافعات الثورة وما ترتب على الثورة و42 سنة من حكم القذافي من اثار تتناول بكل ما يحيط هذه القضايا والحكومة ستكون ميسرة لهذا الحوار وستتولى تهيئة كافة الأسباب الإدارية واللوجستية دون ان تكون طرف فيه ودون طرح برنامج او أفكار وستتولى لجنة الاعداد وسيعد أفكاره وفروعه من خلال المتحاورين الذين سيتم الجمع بينهم وهم في عمومهم جموع الشعب الليبي الراغبين والقادرين على الحوار والذين يشاركون في الحوار هم الذين سينسجون الحوار وستظل الحكومة خادما ً لهذا الحوار ولا تأثير لها عليه إلا بتهيئة الظروف المواتية لاستمراره ، والآن اترك الحديث للأستاذ جمعة احمد عتيقة باعتباره احد مكونات الرأي العام في ليبيا وباعتبار سابقته النضالية وسابقته في المؤتمر الوطني العام والمامه في الموضوع تم يشرفنا السيد الوزير طارق متري وخاصة انه منذ تسلمي للحكومة اتحدث معه في هذا الموضوع وكنا نود البدء فيه منذ شهر ديسمبر الماضي ولكن كان ما حدث

السيد : جمعة اعتيقة  :   بسم الله السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انا لن اضيف الكثير مما قاله السيد رئيس الوزراء إلا ان المبادرة بدأت بإحساس الجميع اعني جميع الليبيين وبالأخص نخبهم ومن يستشعرون خطورة المرحلة وأن لا مناص ولا ملاذ من الحوار وعندما أقول الحوار لا اقصد الشكل النمطي بأن يجلس مجموعة مثقفين او مفكرين في صالة فندق تم يصدرون توصيات ولا ترقى للأمر الواقع هذه الحوار سيقدم نموذج مختلفاً يصل للناس ليفكك الازمة التي نشعر بها جميعاً ويجب ان نتصدى لمشاكلنا بواقعية وعلمية ومصارحة وان لا نتبع سياسة النعامة او السياسات الظرفية ومن تم تعود الأمور إلى ما عليها عندما أقول الحوار هو المنظومة الشاملة تبدأ بتحديد الهوية ومن نحن وتحديد المشتركات التي نتفق عليها نحن لدينا الكثير من المشتركات في ليبيا ولكن ايضاً لدينا اختلافات وهو ليس عيباً بل هو نموذج ديناميكي حيوي وموجود في كافة المجتمعات بل هذه تغني وان لا نسمح ان يوظفها احد توظيف سياسي او عنصري وان لا نسمح له كليبيين جميعاً لأن في النهاية الحوار في مصلحة الجميع وهو الطريق الوحيد ونحن في ازمة والجميع يشعر بها ولكننا كثيراً نغرق في التفاصيل وننسى جوانب المسألة ومع احترامي لكل الجهود التي بذلت لحد الآن لم نصل إلى مستوى الحوار والذي هو شكل من اشكال المناظرة التي تفكك هذه المسائل وتواجه بها الناس نأمل استجابة الجميع لهذه المبادرة وانا على مستوى شخصي اقتنعت بها ومن تحدثت معهم في مختلف المستويات ومنهم ممن لا يقرأ ولا يكتب هم متشوقين لرؤية الليبيين يتحاوروا وان ينعكس على الامر الواقع وان لا نستنزف جهدنا حتى لسمعتنا واهم ما في هذه المبادرة في رأيي ان القائمين عليها هم متطوعون لا يتقاضون فلساً واحداً وان الحكومة مشكورة تكفلت بتوفير الأشياء اللوجستية الإدارية العادية ولكن من سيقوم بهذه المبادرة عندما تشكل الهيئة التسييرية ينطلقون بمبدأ التطوع حتى لا تكون باباً للجري وهي احد المشاكل التي نقع فيها وهي السعي المحموم نحو المناصب وربما مبادرة الحوار تستطيع ان تفكك المشكلة وتطرح لها حلول لا اطيل عليكم وشكرا لكم.

السيد رئيس الوزراء :

شكرا الدكتور جمعة اعتيقة الحكومة ستكون محايدة وستهيأ لهذا الفريق الإمكانيات وهذا الفريق سيضحي بجهده ووقته ولكن لا نريد ان يتجشم مصروفات نقدية ومصروفات نقله ستتحملها الحكومة وستكون الحكومة ومحايدة ولكن ان رأت ان جدوى هذا الامر ستنطفئ ستتدخل لتدفع وتحفز وتشحذ الهمم لأن يواصل لأن اعرف ان في كثير من هذه الاعمال قد يعتري الفتور والإحباط خاصة وان هذا التحدي قد يفرضا هذه الوضعية ونأمل ان تكون الهمم عالية وان تكون القناعة دائماً حاضرة ومعركتنا في ليبيا اليوم معركة تحمل وصبر على الايذاء وعلى الإهانة وعلى الإساءة من اجل ليبيا ونأمل ان تكون هذه الكلمات واضحة ومفهومة ونتشرف بكلمة السيد الوزير طارق متري .

السيد طارق متري

شكرا دولة الرئيس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يسعدني ان انضم اليكم في اطلاق هذه المبادرة انضم اليكم شاهدا وصديقاً وداعماً لهذه المبادرة المباركة لقد أتيح لي في الأشهر الماضية ان التقي بالكثيرين من كافة أطياف المجتمع الليبي ومن كل الاتجاهات السياسية وممثليه للقوى الحية ولمست إدراكا لا يختلف عليه اتنان في حاجة ليبيا لمثل هذا الحوار وهناك مطالبة متكررة تختلف من جهة إلى أخرى بأن يكون بين الليبيين عدد من التوافقات تكون ناظمة لهم هذه المرحلة الانتقالية المحفوفة بالصعوبات بطبيعة الحال والغنية بالوعود ايضاً واحسب ان حواراً كالذي بادرتم في اطلاقه اليوم يا دولة الرئيس يلعب دوراً كبيراً في مساعدتنا ومساعدة الليبيين اولاً وأصدقاء الليبيين ان يضعوا الخلافات في نصابها وبدون تهويل والذي باء شائعا ودون تهوين والاعتراف بالتنوع داخل المجتمع الليبي وهو حقيقي والاعتراف بالتنوع شيء وتضخيم الخلافات وتحولها على ايدي البعض سبباً للفرقة والتنازع شيء اخر وفيما يعنينا نحن في بعثة الأمم المتحدة للدعم فأننا نرى ان الحوار الوطني شأن ليبي وإذ اننا نرافق إخواننا الليبيين في مسيرتهم الانتقالية هذه نضع انفسنا في تصرف مبادرة الحوار الوطني ونضع ما تكون لدينا من خبرات في دول أخرى وما لدينا من خبرات فنية لتيسر في الحوار وما نستطيع ان نوفره من مساعي حميدة متواضعة بوصفنا طرف يحرص على وحدة الليبيين ولا انتماء ولا ميل لنا لجهة دون جهة ولا لفئة على حساب أخرى ومهمتنا ان نكون في المقاعد الخلفية وان نساعدكم واضيف ان هذه المبادرة مباركة وتستحق منا جميعاً ومنكم في وسائل الاعلام دعم والسلام عليكم

السيد رئيس الحكومة :

شكرا على هذه الكلمات الجميلة التي هي ليست غريبة على شخصكم الكريم وأود ان احيي منظمة الأمم المتحدة التي كانت معنا قبيل الاستقلال في 21 نوفمبر 1949 وما تلاه من إجراءات في كتابة التأسيس ولدينا اعلان يبدأ من ادرين بيلت إلى السيد طارق متري وتحية للسيد الأمين العام بان كي مون والذي كان ولازال داعما ولا استطيع ان افوت ان السيد طارق متري من لبنان فتحية للبنان والأرز الجميل الذي نتمنى ان يهيأ الله إمكانية الاستقرار والأمان وان نزورها كما كنا نزورها ونتمتع بالجمال الرائع فتحية للبنان في شخص السيد الوزير حقيقة السادة رجال الاعلام نحن حريصون رغم وضعنا الإعلامي الذي تعرفونه رغم ان البعض اصبح لديه سبة وكأنها منقصة ولكننا مصرين على التواصل معكم لنعلن على إيجابياتنا ومن باب أولى سلبياتنا ولا نجدد غضاضة ولا عيب في ذلك لأنن نعرف اننا بدانا في وضعية صعبة وما يهمنا ان نبذل اقصى جهد في سبيل الوطن ” وَأَنْ لَيْسَ لِلْإِنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى * وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى * ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاءَ الْأَوْفَى * وَأَنَّ إِلَى رَبِّكَ الْمُنْتَهَى” نسأل الله ان يجزينا بمدى اخلاصنا للوطن .

 أسئلة الصحفيين :

سؤال : سؤالي لرئيس الوزراء معاليك ألا تعتقد ان الحكومة لم تقدم شيء في سبيل التنمية في ظل مصروفات كبيرة من ميزانيات ، أين توجد المشكلة ؟ اين المشكلة في ظل صرف ميزانية كبيرة لعدة وزارات والآن للمجالس المحلية واستقالات اين المشكلة في ليبيا اليوم ؟

السيد رئيس الحكومة : المشكلة لها أوجه مختلفة ان كثير من الناس ليس مطلعين وفاهمين للمشهد هناك ميزانية عامة وميزانية عامة لو قرأتي الميزانية لاكتشفتي ما هو الخلل خصص في الميزانية اربع أبواب ويبلغ الباب الأول للمرتبات  21 مليار وسيصرف فيها، الباب الثاني للنثريات ومصروفات الدولة وهو 11 مليار والثالث هو المشروعات 19 مليار وهو الرئيسي والذي قيدنا فيه ولم نعطى مرونة في انفاقه ولم يعطى لنا حق المناقلة والرابع الدعم للمواد الاستهلاكية وسينفق على دعم البنزين والدقيق والزيت والكهرباء ويدفع كفرق سعر للكلفة الحقيقة لهذه المواد حتى تباع للمواطن بسعر ارخص فالحكومة عندما وضعت الميزانية طلبت احتياطي بخمسة مليار تمت الموافقة على 4 مليار خصص 3 منها و400 مليون  لعلاوة العائلة والمسألة ان الحكومة قيدت منذ البداية والسيد طارق متري تعجب ان تقيد الحكومة في حق المناقلة.

ثانياً اننا عندما استلمنا الحكومة ليبيا مدمرة تماماً ولم يفاعل أي من مئات الالاف من المشاريع وبدأنا من البداية استدعاء الشركات من الخارج ونحاول ان نتنازل عن بعض الأمور والميزانية لم تصرف بكاملها الآن والميزانية لم تعطى لنا في كيس حتى نصرفها كما نشاء بل وضعت قيود حالت بيننا وبين صرفها وأود شكر السيد رئيس المؤتمر الوطني العام الذي كان معنا في هذا الموضوع واحيي اللجنة المالية التي بذلت مجهوداً ونأمل ان يجمعوا 120 عضو لكي يجيزوا لنا الآن.

تتحدثون عن الحكومة وكأنها استلمت دولة متكاملة ولكننا بدأنا كل شيء من البداية لا شرطة ولا جيش ولا إدارة فاعلة ولا مؤسسات قائمة والدولة تشتغل بمؤسساتها وجهازها الإداري والتنفيذي وانتم تعلمون الجهاز التنفيذي وهذه تركة 42 عام من الدمار في نفسية الناس وقضية الاستقالات والإقالات هو شيء طبيعي ومن البداية قلت انني سأقيل من لم يوفق، استقال نائب رئيس الوزراء ومن حقه وابدى أشياء غير حقيقة واستقال وزير الداخلية والجميع كان مع استقالته والوزير شخصية سياسية قبل ان يكون امنية ونحن نحترمه ونقدره وهذا شيء والنيجر بالأمس غيرت 13 وزير هل عيب ان يستقيل وزير ؟ من يتولى منصب عام حتى يتلقى السب والشتم وانا اعذر من يستقيلون وانظروا الى وجه السيد اعتيقة كيف كان في المؤتمر الوطني والآن ولولا كان الامر مشروع نضالي لما قبلت الاستمرار في هذا الامر إلى ان نجد نفسنا عاجزين في هذا الامر وقد يتوهم بعض الناس ان من في رئاسة وزراء ليبيا شيء ممتع ورائع هذا مغرم ولكن في سبيل الوطن والحكومة ليست ضعيفة بل الضعف في مؤسسات الدولة والامر سيأخذ وقته والشعب الليبي متعجل ولا نستطيع تعجل الوقت.

سؤال : متى سيبدأ فعلياً الحوار وما هي النقاط التي توصون ان تتركز حولها الحوار؟

السيد رئيس الحكومة : ستجتمع اللجنة وترتب امورها والموضوعات هي الموضوعات العامة التي تحدث عنها السيد جمعة اعتيقة بصفته شخصاً في لجنة الحوار مواضيع الدستور والمصالحة الوطنية والنازحين ونزع السلاح والعلاقة بالجوار واستتباب الامن والتنمية المستدامة وشكل الدولة وكل الأمور التي ينبغي ان تثار ونحاول ان ينطلق في اسرع ما يمكن والحكومة ستهيأ كافة الظروف.

سؤال : هل هناك أي معلومات حول من يقوم بالاغتيالات ؟

السيد رئيس الحكومة : هناك اشخاص قبض عليهم والتحقيق جاري والنيابة العامة وأجهزة الامن هي المخولة بالأمر وهناك ضبط في منطقة القبة وضبط بعض الأشخاص وهناك اشخاص رجعوا من بنغازي وتم محاولة الإمساك بهم وتمكنوا من الهروب ولكن لا نريد ان نصرح باي معلومات إلا بأذن أصحاب الاختصاص .

سؤال : هناك تقارير تتوارد على انتهاك حدود الجنوبية من جهات خارجية وهناك تقارير من لجنة الامن القومي تفيد بوجود هذا الانتهاك وعدم تحرك الدولة ؟

السيد رئيس الحكومة : نحن الآن في شأن ترتيب الجيش ووزير الدفاع الجديد ورئيس الأركان الجديد في سباق مع الوقت لترتيب الحدود الجنوبية والجنوبية الغربية واما الحديث عن دخول قوات فهذا غير صحيح وهناك تفاهم بيننا وتشاد ان الحدود لن تكون مكان للتجاذب بين البلدين ونحاول ان نقوم بذلك مع النيجر وكنت قبل فترة في الجزائر ونحن في اتصال مع مصر ليس هناك أي تهديد للسيادة الليبية كما عبرت لجنة الامن القومي بالأمس قيل ان 1500 سيارة ستهجم على رأس لانوف والبريقة وتحركت الطيارات لمسح المنطقة لم يوجد أي شيء من هذا القبيل وشيء طبيعي ان تحدث هذه الأشياء في ظل ان الدولة ضعيفة ونحن ساعين في بنائها والدولة لا تبنى في ستة اشهر او سنة وهذا غير منطقي ومن يطلبه فهو يطلب المستحيل ونحن ساعين في الامر وفي وقت قريب سترون تطور في هذا الجانب.

سؤال : اين وصلت التحقيقات في الاغتيالات ؟

السيد رئيس الحكومة : وصلت في ما ابديته في اجابتي في السؤال السابق والمعلومات ستنشر عندما تأذن السلطات المعنية والنيابة بذلك لان الادلاء بالمعلومات قد يعود بالضرر على التحقيقات الجارية .

ما الذي ازعجكم في بيان دار الإفتاء الأخير وهل هناك تواصل بينكم وبين دار الإفتاء ؟

السيد طارق متري : لقد صدر بيان يوضح من دار الإفتاء يوضح العبارة الملتبسة وتبدد الالتباس ولم يريدوا الإشارة إلى ان الان الأمم المتحدة تدعوا لتقسيم ليبيا ولكن ان جهات فيدرالية تدعو الأمم المتحدة ان تعترف بليبيا فيدرالية

السيد رئيس الوزراء : يعني بالعربي عندما قال إبراهيم الجذران عندما قال ندعو أصدقائنا في مجلس الامن للاعتراف بحراكنا.

لقد التقيتم بالمجلس الأعلى للأمازيغ فهل لديكم خطة لتقديم مطالب بهذا الخصوص ومساعدة ليبيا في إيجاد حل لهذا الأمور؟

السيد طارق متري : اللقاء الذي تم مع مجلس الأعلى للأمازيغ ولم يكن الأول استمعت لرؤيتهم المستقبلية ورؤيتهم ان تكون الأمم المتحدة داعماً لهم ولكن الأمم المتحدة لا تتدخل في العملية التشريعية الليبية ولا في القضايا الداخلية ولا في صياغة الدستور فعملية صياغة الدستور عملية سيادية ولا نقحم انفسنا فيها كل ما في الامر أننا نقوم بمساعي حميدة لتسهيل التفاهم بين القوى في المجتمع الليبي وندعو للحوار ودعوت الاخوة الامازيغ لمعالجة قضاياهم بالحوار ونصحتهم عن الاحجام في التشدد في الموافق واعتماد المرونة .

 سؤال : الهيئة التي ستحتضن الحوار الوطني هل ستكون تابعة للدولة الليبية ان ستكون مستقلة وما هي الاليات التي ستتبعها ؟

السيد رئيس الحكومة : هي هيئة مستقلة محايدة اقترح لعضويتها عدد من الشخصيات الليبية المشهود لها الحضور المجتمعي والحضور في المجتمع المدني والثقافي وستكون الحكومة محايدة وستكون مهيئة ومسيرة فقط لأن تؤدي هذه المجموعة دورها ولا تتبع لأحد ولا تتبع الحكومة ولا المؤتمر بالتأكيد ستكون الحكومة والمؤتمر في اطلاع ولن تتدخل إلا في الضرورة لأننا على ثقة بأن الأشخاص على قدرة على إدارة الحوار .

السيد جمعة اعتيقة : شكراً على هذا السؤال وانا لاحظت ان الأسئلة قليلة حول الحوار وتوقعت ان الإعلاميين وهي فرصة لنقل الفكرة فكرة الحوار الوطني هذه المبادرة تطمح ان يكون الحوار افقياً وكل مهمتها ان تجري اتصالاتها وان تطرح مقترح لبرنامج قابل للتعديل وتم الحوار حوله ولم نسأل انفسنا عن الملامح الشخصية الليبية وكياننا الوطني هش والناس لا تعلم على ماذا تلتقي والكل نادى بعشيرته وحزبه وانسحبوا لأمور خطيرة ولا بد من تحديد الكيان تاريخياً وسكانياً وعلى جميع المستويات وارجوا منكم بشكل شخصي انكم كإعلاميين في هذه الفترة على نقل الحوارات وعلى الاتصال تأكدوا انها ستكون اجدى من العناوين المثيرة والاعتماد على الاشاعة واثارة الناس.

السيد الرئيس : مبادرة كانت لأحد رؤساء الوزراء قبل 45 عاماً عبد الحميد البكوش احد اصغر رؤساء الوزراء المثقفين طرح قضية الشخصية الليبية في ذلك الوقت وأثارت في ذلك الوقت وان تكون ليبي او وطني كانت مسبة وواجه السيد عبد الحميد البكوش الكثير من النقد ومن هذا الوقت احيي روح السيد عبد الحميد البكوش وهو احد المناضلين والذي كان ينحى للهوية والشخصية الليبية فبدون هذه الشخصية الوطنية لن يكون لنا كيان للوطن وشكراً للدكتور جمعة اعتيقة لتذكيري بهذا الامر.

سؤال : الاعتداءات على السلك الدبلوماسي والمنشآت النفطية والمشكلة بين الزاوية وورشفانة ؟

السيد طارق متري : هناك اضطراب في الامن الليبي وهو يصيب الليبيين قبل ان يصيب الدبلوماسيين والدبلوماسيين يعيشون في ليبيا ويشاركونه افراحه واطراحه ولا اسر عنكم ان الحوادث الأخيرة من اعتداءات يبدو ان الكثير منها ذو نية جرمية ولا استطيع التأكد من ذلك وهو امر يكشفه المحققون والاعتداءات التي إصابات بعثاث دبلوماسية أتارت بعض القلق في الوسط الدبلوماسي ولم يبلغ القلق حد الهلع وانا كما افعل امام مجلس الامن والذي سينعقد في 16 من الشهر المقبل ،اعترف بوجود مشكلات امنية في ليبيا ولا يمكن ان الادعاء ان الامن مستتب في ليبيا ولكن هذا الاعتراف لا يعني وضع المسئولية على الدولة والاعتراف بوجود المشاكل الأمنية لا يعني وصف ليبيا بالغابة هناك سلاح منتشر واضطرابات امنية ولكنه ليس بالسوء الذي يصور في وسائل الاعلام او لجهات سياسية محلية او دولية ويجري تضخيم للأوضاع الأمنية .

 سؤال : دائما لقاءتكم مع وفود مع أقليات ومسئولين تفهم بشكل خاطئ احتاج منكم توضيح الامر وتقاريركم التي تتلى امام مجلس الامن تنشر عنها أشياء خاطئة ؟

السيد طارق متري اجبت عن هذا السؤال سابقاً هناك اكثر من حالة جرى فيها عن قصد او غير قصد عن جهل او سوء نية والله اعلم جرى فيها تحريف كلامي ونسب لي كلام لم اقله ووضع كلام في فمي لم اقله ووضعه عدد من الناس لأسباب تتعلق بحساباتهم السياسية هم وهذه مشكلة وكنت في الحكومة اللبنانية وكنا نعاني منها وهذا جزء ومن الاخذ والرد السياسيين في البلدان التي تشهد بعض الانقسام والتجاذب السياسي وكل طرف يريد ان ينسب اليك اما تخدم مواقفه اما تثبت نظرياته حول وجود مؤامرة كونية في ليبيا ودائماً ما انفي حدوث هذا الشيء وان لكل مسألة جوانب متعددة وانه يجب ان نفي الواقع حقه واتوخى دائماً الدقة الشديدة وارجوا منكم الإعلاميين المهنيين ان تبذلوا جهوداً لتضعوا الكلمة في مكانها وان لا تضعوا كلمات في فمي وان لا تفسروا ما يقال على نحو لا يحتمله الكلام نفسه والكثير من التشويه الذي يصيب مواقف الأمم المتحدة لا يتم من قبل الإعلاميين المهنين ولكنه يتم على مواقع التواصل الاجتماعي وفيه ما ينتقل الاشاعات كالنار في الهشيم وهناك ميل عند بعض الناس لتصديق الاخبار المثيرة وتثير بعض الاهتمام وتشد بعض الناس اليها وعلينا كما قال دولة الرئيس علينا الصبر وليبيا لديها ارث ثقيل فطوال اربع عقود كان هناك شك وريبة حيال الاخرين وترك بعض الأثر وعملية بناء الدولة والتي ستأخذ بعض الوقت واهم من بناء الدولة وبناء مجموعة من القيم التي يتشارك فيها الليبيون هذا يأخذ بعض الوقت وعلينا ان نتحلى بالصبر.

 رئيس الحكومة : نحن عندما استقلت ليبيا استقلينا عن الاستعمار وفي ذلك الوقت كانت كل المشاكل تعلق على الاستعمار مكائد ودور الاستعمار واستمرت طوال الحرب الباردة أما على الامبريالية او الاستعمار او إسرائيل وكأننا امة تقوم بكل شيء كما ينبغي هذه ثقافة معهودة .

ان تتكلم بلغة دبلوماسية وهذا يذهب الحقيقة فكيف لا يكون رئيس الوزراء كذلك لأننا نحن شعب لم نسيس وبعدنا عن السياسة فترة طويلة واللغة الدبلوماسية والسياسية هي المادة المرنة التي تسهل سياق الحوار والتلاقي والتفاهم بين الناس والاحتكاك والشد والجذب لا يحقق جو سياسي يحاور ويصل لنتائج بين الفرقاء والأمم المتحدة والسيد طارق متري جاءوا بخيار الليبيين وحتى عند الاستقلال وتعمدت ان اشير لبعض الأمور حول بعض الساسة في فترة ما قبل القذافي اولائك الناس كانوا ساسة بطبيعتهم وعندما جاء القذافي اذهب كل شيء واصبحنا نرى ان السياسة شيء مبغوض وهذا غير صحيح وسياسة الشيء تعني اتقان ادارته واوقل ان هذه ثقافتنا حتى نتعلم ونعرف وتنتشر المكتبات وتفتح لنا أبواب الثقافة والتعليم وهذا سيأخذ منا جيل او جيلين حتى نجد انفسنا في تلك الوضعية ولكن لا بد ان نصبر على هذا الامر وما علة الاخبار إلا رواتها والقرآن كلمة طيبة كشجرة طيبة اصلها ثابت وفرعها في السماء تؤتي اكلها كل حين هذه دلالة الكلمة وهي مسألة غاية في الأهمية عذراً على الإطالة ودائماً ما نتحدث اليكم بما يثري الفكر السياسي للشباب ومعرفة الشباب لأبجديات السياسية شكرا اليكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

المصدر : الحكومة الليبية المؤقتة – ديوان رئاسة الوزراء

أضف تعليق

تعليقات (0)


إضافة تعليق