Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

تصريح السيد رئيس الحكومة المؤقتة بشأن أحداث اليوم بمعسكر درع ليبيا

أخبار عامة التاريخ: يونيو 8, 2013 تعليقات (0)

 بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

اتقدم بأحر التعازي لمواطنينا لأهالي من قضوا في احداث اليوم التي حدتث في سيدي خليفة بمعسكر درع ليبيا ونسأل الله ان يتغمد الاموات بالرحمة وان يسكنهم فسيح جناته وان يحسن عزاء اهلهم ،تلقيت خبر هذه الاحداث وكنت في رحلة للمدن قرب الحدود التونسية في زلطن ورقدالين والعجيلات والجميل وزواره وصبراته وصرمان وتلقيت الخبر عندما كنت في صرمان وقطعت رحلتي ورجعت لطرابلس لرئاسة مجلس الوزارء وتابعت الامر مع العميد محمد الشريف امر القوات الخاصة ببنغازي وبكافة القيادات هناك والسيد وزير الدفاع والسيد وزير الداخلية حاولنا متابعة الامر وفي النهاية وصلت الجهود إلى انهاء القتال وخروج الدرع من المعسكر ودخول مواطنين إلى المعسكر ودخول الجيش حيث الجيش تولى السيطرة على الاسلحة الثقيلة والتصرف بها وكان العدد كبير من المواطنين وكانت الاحداث مؤلمة ،تلخص الامر بأن مجموعة من المواطنين جاءوا  لإزالة مدخل بوابة بنغازي الشرقي الواصل بالمرج  في الكويفية وأرادوا ايضا اخراج الدرع من المعسكر والدرع هو مجموعة من الثوار كونوا الدرع واعتمدت رئاسة الاركان الدرع حيث هو مرتبط به في اداء مهامه إلا ان المواطنين يرون أن الامر ينبغي ان يكون للجيش والشرطة وهي وجهة نظر من اقتحم المعسكر وحدثت مواجهة بينهم وبين قوات الدرع ترتب عليها وفاة 11 مواطن والعشرات من الجرحى نسأل الله ان يشفيهم ولقد تولى وزير الصحة متابعة هذا الامر من البداية وستقوم وزارة الصحة بترتيبات علاجهم. الحقيقة هذه الاحداث احداث مؤلمة ومحزنة لأن فقد اي ليبي اليوم يمثل خسارة للوطن ولنا جميعا ولهذا نود من مواطنينا وأهلنا ان يتوخوا الحيطة والحذر في هذه المرحلة وان يتحلوا بضبط النفس لأن البلاد لا تحتمل هذه التداعيات ونرجو  من الجميع ان لا يتيح لهذه الاحداث ان تحدث وإن حدثت ينبغي ان نضع من الضوابط ما يحصرها في اضيق حد من الخسائر ولا نتمادى في ذلك وأود ان اشكر من ساهم في اطفاء الازمة التي حدثت والذين اسهموا في اخراج الدرع من موقعه ونزع فتيل هذا الحريق وارجوا من مواطنينا ان يلتزموا بضبط النفس ويتحلوا به وان لا يسمحوا للأمر ان يتداعى لأنه لو تداعي سوف يكون له اثار سلبية على الوطن وعلى الامن والسلامة لا أود ان اغوص في المعلومات حول هذا الخبر اردت ان اعزي اهلنا وأحبابنا في بنغازي وفي الكويفية وفي المناطق المحيطة بها وان شاء الله بعد توافر كافة المعلومات وإجراء التحقيقات من قبل النيابة العامة التي بدأت بالفعل ومن قبل وزارة الداخلية والشرطة العسكرية الموجودين بالموقع وعندما تتجمع كافة المعلومات سنطلعكم على هذا وأتمنى من الجميع ضبط النفس وان نحاول حقن الدماء وان لا نتمادي في الاقتتال لأنه لا ينجم عنه إلا الخسارة وينبغي ان نتفهم مطالب نزع الاسلحة وعودتها للجيش والشرطة ونتفهم ايضاً ما يراه الشباب حول هذا  الامر ولكن قضية الثورة لن تستمر إلى الابد يجب ان نجد حلول لوضعية السلاح في البلاد حتى لا تتكرر هذه الاحداث في البلاد وعندما نقول حلول من جميع الاطراف لكي تحقق السلامة والأمن لان وجود هذا السلاح بهذه الكمية قد يؤدي لما حدث اليوم ، تعازي مرة اخرى لأهلنا في بنغازي وما حول بنغازي ونسأل الله ان يحمي وطننا ليبيا من كل مكروه وان يمن علينا بالتفهم والصبر والتحمل من اجل ان نخرج من هذه الازمة وان نصل بهذه البلاد لبر السلام والسلام وعليكم ورحمة الله وبركاته وعظم الله اجر الجميع

وان لله وان اليه راجعون

المصدر:  الحكومة الليبية المؤقتة – ديوان رئاسة الوزراء

أضف تعليق

تعليقات (0)


إضافة تعليق