Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

الوكيل المساعد للشؤون السياسية تترأس ورشة العمل مع رؤساء وممثلي منظمات ومؤسسات المجتمع المدني في ليبيا

أخبار عامة التاريخ: مارس 2, 2014 تعليقات (0)

أكدت الوكيل المساعد للشوؤن السياسية بوزارة الخارجية والتعاون الدولي السيدة /  وفاء طاهر بو قعيقيص حاجة ليبيا لدعم المجتمع الدولي ومساندته لها على مواجهة التحديات المختلفة بشكل اكبر من اي وقت مضى . واستعرضت السيدة /وفاء أبوقعيقيص ” في كلمة لها اليوم خلال ورشة العمل التي نظمتها الوزارة مع رؤساء وممثلي منظمات ومؤسسات المجتمع في ليبيا بحضور المدير العام السياسي لوزارة الخارجية الايطالية وسفير إيطاليا لدى ليبيا ، حيثيات واهداف المؤتمر الدولي الوزاري الثاني لدعم ليبيا الذي سيعقد بروما في السادس من شهر مارس الجاري وبمشاركة ( 37 ) دولة و ( 6 ) منظمات اقليمية من كافة دول الطوق ، اضافة الى العديد من الدول الصديقة والشقيقة لتقديم الاحتياجات الملحة والاولويات التي تتطلبها هذه المرحلة. وعبرت السيدة/ وفاء بوقعيقيص ” عن امتنانها للدور الذي تقوم به ايطاليا وجهودها المضنية من اجل عقد هذا المؤتمر وتهيئة الظروف المناسبة له بهدف تجديد الدعم الدولي لليبيا في سعيها لبناء دولة عصرية فعالة وذات سيادة .

 

 

ودعت السيدة الوكيل المساعد للشوؤن السياسية بالوزارة جميع اطياف الشعب الليبي الى توحيد الصف ودعم الحوار الوطني وانتهاج مبدأ التداول السلمي للسلطة ودعم جهود المجتمع الدولي للخروج بليبيا الى بر الآمان والاتجاه لبناء دولة المؤسسات من جانبه عبر المدير العام السياسي لوزارة الخارجية الايطاليةساندرو دي برناردين” عن سعادته وتشرفه بأن يكون حاضرا لهذا اللقاء مع مؤسسات المجتمع المدني في ليبيا والاستماع الى ارائهم ووجهات النظر التي يمكن ان تساعد في نجاح مؤتمر روما . وقال ” برناردين ” ( ان المجتمع الدولي بحاجة الى ليبيا في ان تكون دولة سالمة ومزدهرة ، ونحن الايطاليين نعمل مابوسعنا مع كافة الدول الداعمة لليبيا لمساعدتها في الانتقال تجاه دولة ديمقراطية تكون قادرة على ادارة شؤونها بنظام مؤسساتي فعال .

 

واضاف ان مكانة ليبيا في ان تكون مستقرة له يعكس بشكل مباشر امن واستقرار منطقة شمال افريقيا ، مشيرا الى ان عدم الاستقرار والصعوبات التي تمر بها ليبيا ينعكس سلبا على الكثير من البلدان الاوروبية وخاصة ايطاليا التي تعتبر شريك اساسي لليبيا بعد ثورة 17 فبراير . واشار المدير العام السياسي لوزارة الخارجية الايطالية الى ان هناك الكثير من الصعوبات في تقديم المساعدات الفنية لليبيا من قبل ايطاليا ودول اخرى ، معتبرا ان مؤتمر روما سيكون فرصة سانحة لدعم الشراكة بحيث تكون اكثر عملية ونجاحا لمساعدة ليبيا .

المصدر : وزارة الخارجية والتعاون الدولي _ ليبيا

أضف تعليق

تعليقات (0)


إضافة تعليق