Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

كلمة رئيس الحكومة المؤقتة في حفل بدء انتخابات اللجنة التأسيسية بالخارج

أخبار عامة التاريخ: فبراير 15, 2014 تعليقات (0)

بسم الله الرحمن الرحيم  أيها السيدات والسادة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد النائب الثاني لرئيس المؤتمر الوطني العام
السادة أعضاء المؤتمر الوطني العام السادة رئيس وأعضاء المفوضية الوطنية العليا للانتخابات  السادة الوزراء سعادة نائب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة السادة والسيدات الحضور الكرام ونحن نستقبل أنسام الذكرى الثالثة لثورة السابع عشر من فبراير نجد أنفسنا أمام تحقيق استحقاق ديمقراطي جديد هو انتخاب هيئة صياغة مشروع الدستور مرحلة وخطوة جديدة على المسار الديمقراطي تحملنا المزيد من المسئوليات التي توجب علينا أن نكون في مستواها ومنذ بدأت التهيئة لهذا العمل والحكومة مع أتصال السيد رئيس المفوضية العليا للانتخابات من أجل تهيئة المناخ المناسب والاستعدادات لتنفيذ العملية وفي أولها تهيئة الجوانب المتعلقة بالاتصالات وأمر تأمين هذه الانتخابات وقد بذلت وزارة الاتصالات جهداً حثيثا من أجل ان تهيئ كافة الإمكانيات لهذه العملية كما اوعز لوزارة الداخلية ووزارة الدفاع لتهيئة كل ما هو ممكن لتأمين الانتخابات وخصص وكيلاً لوزارة الداخلية لشؤون تأمين الانتخابات. هذه العملية التي نؤمل عليها كثيراً والتي ستكون منطلق ومؤشر حقيقي على مدى نجاح السابع عشر من فبراير في تحقيق الاستحقاقات التي ينبغي ان تكون في مساره فنجاحنا في هذه الانتخابات سيكون دفعة حقيقية لما يليها والحكومة شكلت فريق وزاري سيكون مواكب لهذه العملية ومتابع لها فضلاً عن عدة لجان أخرى شكلت لهذا الغرض ونتوجه إلى المواطنين الكرام لنشهد هممهم لتمكين المفوضية العامة وموظفيها ومن يتعاون معها في أداء مهامهم في أجواء النجاح الباهر لهذه العملية كما تحقق يوم السابع من يوليو سنة 2012 ، وأود بهذه المناسبة أن اهنئ السيد رئيس المفوضية والسادة الأعضاء والسادة فريق العمل وكافة العمل على هذا الجهد المتميز الذي انجزوه في ظروف بالتأكيد لم تكن مواتية بالكامل للظروف التي تعيشها البلاد واغتنم هذه المناسبة لأحيي ذكرى السابع عشر من فبراير التي ستكون بعد يومين والتي سنحتفل بها جميعاً شعبياً لنستعيد انسام الثورة وافراحها لعلها تكون دافع لنا من أجل استيفاء الاستحقاقات التي تواجهنا. السيدات والسادة نحن نعيش حراك وطني ديمقراطي اتيح فيه لجميع الليبيين ليعبروا عن آرائهم ووجهات نظرهم بكيفية سلمية مسئولة واعية تجسد حقيقة الديمقراطية التي عشنا لها والتي أظهرت تفاعلات الليبيين انها امر يشتاقون له وبل في غاية الشوق اليه فيمارسونه بكل جدية وربما بكل متعة والمأمول في هذا الحراك ان يكون الوطن نصب الأعين وأن يكون الشأن الوطني لأن هذه مرحلة استحقاق وطني بحث ينبغي جميعاً ان نحققه بصرف النظر عن قناعاتنا وميولنا وانتمائنا لأن الوطن هو الوعاء وهو الإطار وهو المحضن الذي سنحقق فيه ما نريد من امنيات تحية لكم مرة أخرى وتحية للسيد رئيس الهيئة العليا للانتخابات ولفريقه وللعاملين معه ولهم الشكر على هذا الجهد البناء وأؤكد لهم ان الحكومة بكل ما اوتيت لها من إمكانيات ستكون معهم لحظة بلحظة ودقيقة بدقيقة بارك الله لكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

المصدر : الحكومة الليبية المؤقتة – ديوان رئاسة الوزراء

أضف تعليق

تعليقات (0)


إضافة تعليق