Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

مسلحين يغلقون مقر وزارة الداخلية بطرابلس ويطالبون باستقالة الوزير

أخبار عامة التاريخ: يوليو 3, 2013 تعليقات (0)

ذكرت الشرطة إن مجموعة مسلحة اغلقت الثلاثاء، مقر وزارة الداخلية في العاصمة، وأخلت المبنى من المسؤولين قبل أن تغادر المكان.
وقال مصدر بوزارة الداخلية إن المجموعة طالبت باستقالة وزير الداخلية، لاعتماد الحكومة على بعض الميلشيات في حفظ الأمن، ولم يصدر حتى الآن بيان رسمي من الوزارة.
وأضاف المصدر- الذي لم يكن من الموقع- لكنه مطلع على الأمر، إن حادث  الثلاثاء وقع عندما كان بعض الموظفين داخل المبنى، مشيراً “لم يكن هناك حراس كثيرون بالداخل، لذا اغلقت الوزارة لتفادي أي اشتباكات”.
وأوضح بشأن سؤال عن مطلب المجموعة المسلحة، قائلا “طالبوا باستقالة الوزير، لاعتماده على قوة تعرف باسم اللجنة الأمنية العليا، على حد تعبيرهم.
مطالب المسلحين
من جهته، قال ضابط في الشرطة- رفض كشف عن أسمه- “وصلت مجموعة مجهولة ترتدي زياً عسكرياَ، وطلبت منا إغلاق وزارة الداخلية”،مضيفاً أن المجموعة المسلحة قالت إنها تريد من الشرطة والجيش، الاضطلاع بالمسؤولية عن الأمن، على حد تعبيرهم.
من جهة أخرى، قال بعض الحراس من الشرطة إن المجموعة المسلحة انسحبت، عندما وصل أفراد من اللجنة الأمنية العليا إلى الموقع، مضيفين “اطلق الجانبان أعيرة نارية في الهواء قبل الانسحاب”.
وكانتاللجنة الأمنية العليا التي تقول إنها تنسق عملها مع وزارة الداخلية، قد تشكلت عقب انتهاء الحرب التحرير التي أطاحت بحكم معمر القذافي، وتتألف اللجنة من الثوار الذين يمتلكون أسلحة وعتاد وأفضل تسليح من قوات الشرطة.
يذكر أن الحادث جاء بعد اسبوع على اشتباكات بين بعض الميلشيات في المدينة، قتل فيها عشرة أشخاص وأصيب أكثر من مئة.

المصدر : قورينا الجديدة

أضف تعليق

تعليقات (0)


إضافة تعليق