Ministry of Justice - Libya
Information and Documentation Centre

وزارة العدل - ليبيا المعلومات والتوثيق

جنوب أفريقيا تعيد أموالا لليبيا من عهد القذافي

أخبار عامة التاريخ: يونيو 14, 2013 تعليقات (0)

أعلنت وزارة المالية في جنوب أفريقيا الخميس، أنها وافقت على إعادة الأصول والأموال المملوكة لليبيا، التي كانت قد جمدتها على أراضيها عقب سقوط نظام معمر القذافي، في الوقت الذي تقول فيه طرابلس إن أكثر من مليار دولار من أموال النظام السابق، قد هُربت إلى جنوب أفريقيا ودول مجاورة.

وقالت الوزارة إن الاتفاق، كان قد وقع في الرابع من يونيو الجاري، عقب لقاء بين وزير المالية برافين جوردين، وبين وفد حكومي ليبي.

وذكر الوزير برافين جوردين أن الجانب الليبي طالب بإعادة أكثر من مليار دولار، نقلت عن طريق التهريب إلى جنوب أفريقيا ودول مجاورة لها.

تنسيق دولي

وقال جوردين إنه سيحصل عملية إعادة الأموال، وفقاً لبروتوكولات مجلس الأمن الدولي الخاصة بهذه القضية، وبينها القرار رقم 1970 الصادر عام 2011، والذي يوجب تجميد الأصول العائدة لشخصيات وجهات على صلة بنظام القذافي.

وكان نظام القذافي قد أدار ثروات كبيرة حول العالم، تقدر بعشرات مليارات الدولارات، كما تؤكد التقارير أن ثروات طرابلس كانت موزعة على الأقل في 35 دولة تنتشر في أربع قارات، وعمل أكثر من 12 مصرفاً ليبياً ومؤسسة استثمارية صغيرة على ضخ المليارات في عدة دول أفريقية، على شكل حصص في شركات اتصالات، وبنية تحتية في دول غير مستقرة مثل زيمبابوي وأوغندا.

في سياق متصل، يعتقد خبراء أن الاستثمارات الليبية في أفريقيا، لم تكن كلها لأهداف ربحية بالكامل، بل إن معظمها بدأ بدافع سياسي، هدفه الحصول على دعم تلك الدول، وإظهار القذافي بمظهر “الأب الروحي” للقارة.

المصدر : قورينا الجديدة

أضف تعليق

تعليقات (0)


إضافة تعليق